حراك صغار الفلاحين في أولاد جاب الله-المهدية

#حراك_الفلاحين_الصغار_في_أولاد_جاب_الله

تعرّضت قرية #أولاد_جاب_الله باكرًا صباح اليوم السبت لهجمة من قوّات البوليس، التي حاولت استرجاع سيارتيّن إداريّتيْن كان الأهالي قد احتجزوهما للضغط على السلطات من أجل الاستجابة لمطالبهم. وقد استعملت قوّات البوليس مجدّدًا بكثافة قنابل الغاز المُدمِع والرصاص المطّاطي ضدّ الأهالي، ممّا أسفر عن حالات اختناق واصابات جديدة، حسب ما أفادنا به الشباب على عين المكان.

إلى ذلك، علم موقع انحياز أنّ اجتماعًا عُقد مساء أمس بين وفد من المحتجّين ومعتمد مدينة #ملّولش بمقرّ المعتمدية من أجل الاتفاق على “شروط التفاوض”، الذي يُفترض أن يبدأ غدًا أو الثلاثاء على مستوى الولاية. وقد عبّر خلاله ممثّلو الأهالي المحتجّين عن رفضهم الرضوخ لمطلب السلطة الإفراج عن السيارات المحتجزة وفتح الطريق قبل بداية التفاوض والتأكّد من جدّية السلطة في حلّها مشاكل أبناء القرية وغيرها من القرى والمدن المجاورة التي بدأت تنضمّ للحراك.

يُذكَر أنّ أبناء قرية #أولاد_جاب_الله يخوضون منذ 5 أيّام تحرّكات احتجاجية على سياسة الدولة بتوريد لحوم الأبقار من الخارج وبعدم ضبط أسعار الأعلاف الحيوانية، ممّا ضاعف من تكلفة انتاجهم وكبّدهم خسائر هائلة تهدّد بافلاسهم وتخلّيهم عن الفلاحة. وقد بدأت بالاحتجاج سلميًا بمدينة ملولش. الّا أنّ عدم تجاوب السلطات معهم اضطرّهم الى العودة وقطع الطريق المارّة بقريتهم واحتجاز بعض السيارات الإدارية وشاحنات نقل الأعلاف تابعة للشركات الخاصّة التي يتّهمونها بقطع أرزاقهم.

#منحازون_لنضالات_صغار_الفلاحين
#لا_عدالة_اجتماعية_دون_سيادة_غذائية
#السيادة_الغذائية_شرط_السيادة_الوطنية